طبيب بارز في الإمارات يحذر من ارتفاع مستويات نقص فيتامين “د” لدى الفتيات والنساء

 

في مؤتمر صحة المرأة الذي عُقد في معرض ومؤتمر الشرق الأوسط لأمراض النساء والتولي في مارس 2017، حذَّر أبرز خبراء الرعاية الصحية من أنَّ أكثر ثلاثة حالات روماتيزمية انتشارًا تؤثر على النساء في الإمارات العربية المتحدة هي هشاشة العظام، والفُصال العظمي ونقص فيتامين “د”.

وحذَّر الخبراء من أنَّ الحاجة إلى معالجة هذه المخاوف الصحية عاجلة؛ لأنَّ الآثار تتضاعف، وغالبًا ما يصعب التعرف عليها، وستؤدي حتمًا إلى مضاعفات صحية أخرى.

تمَّ تنظيم المؤتمر من قِبل “إنفورما للمعارض – قسم علوم الحياة” وعُقِد في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، وحضر المؤتمر أكثر من 50 من قادة الفكر في الرعاية الصحية في دبي لمعالجة المخاوف الصحية الرئيسية التي تؤثر على المرأة في الإمارات العربية المتحدة.

النتائج

قالت الدكتورة حميره بادشاه، استشاري أمراض الروماتيزم، إنَّ الحالات الروماتيزمية هي أكثر شيوعًا لدى النساء من الرجال. ما هو، وربما الأكثر إثارة للقلق هو وجود تقديرات بأنَّ 80% من النساء الحوامل يعانين من نقص مزمن في فيتامين “د” في الإمارات العربية المتحدة.

إنَّ تكرار ومدة تعرض الجلد لأشعة الشمس فوق البنفسجية هي السبب الرئيسي لنقص فيتامين “د” بين النساء. والنساء اللواتي يخترن قضاء القليل من الوقت في الهواء الطلق يتعرضن بصورة متزايدة لخطر الإصابة بنقص خطير في فيتامين “د”. كما أنَّ أشعة الشمس التي تمر عبر الزجاج لا تحتوي على أشعة فوق بنفسجية وبالتالي فهي غير فعَّالة لتوليف الجلد من كوليكالسيفيرول (نوع من فيتامين “د” الموجود في الغذاء والمكملات الغذائية.)

وبالإضافة إلى ذلك، فإنَّ النساء اللواتي يستخدمن كمية كبيرة من واقي الشمس أو اللواتي يرتدين الملابس التي تغطي الكثير من جلدهن سوف يمتصن كميات غير كافية من فيتامين “د” ويعرضن أنفسهن لخطر الإصابة بنقص فيتامين “د” ومضاعفات أخرى مثل هشاشة العظام.

النتائج

قالت الدكتورة بادشاه إنَّ النساء والفتيات في كثير من الأحيان لا يدركون أنَّ هشاشة العظام مرض صامت – مرض له أعراض غالبًا لا يلاحظها أحد، وبالتالي لا تتم معالجتها لفترة طويلة. وهذه هي شدة الحالة التي يمكن أن تعاني فيها النساء المصابات بهشاشة العظام من كسر العظام بعد أي سقوط بسيط.

وأظهرت البحوث التي أجريت من خلال سلسلة من برامج الفحص في دبي وجود مستوى عالٍ من هشاشة العظام لدى النساء من جميع الأعمار. والنساء اللواتي تزيد أعمارهن عن خمسين عامًا مُعرضات لخطر الإصابة بكسر العظام المتعلق بأمراض الهشاشة. هذا القلق يمكن أن يقل بشكل كبير أو ينتهي تمامًا مع زيادة التعرض لأشعة الشمس، ونظام غذائي غني بفيتامين “د”، أو تناول المكملات الغذائية.

وفقًا للدكتورة بادشاه، أظهرت الدراسات أنَّ 70% من النساء بعد سن اليأس في الإمارات العربية المتحدة ورُبع الشباب الأصحاء البالغين لديهم كثافة عظام منخفضة. وفي الوقت الحالي، تعاني 90% من النساء في الإمارات العربية المتحدة من نقص فيتامين “د”. *

ما هي الكمية الصحية لفيتامين “د”

يتفق المتخصصون الطبيون في دبي على أنَّ الكمية اليومية الموصي بها من فيتامين “د” هي 600 وحدة دولية يوميًا، تصل إلى 800 وحدة دولية للنساء فوق سن السبعين.

يحتوي عدد قليل من الأطعمة على ما يكفي من فيتامين “د” لتلبية الكمية اليومية الموصي بها. صفار البيض، على سبيل المثال، يمتلك 41 وحدة دولية فقط، ولكن ملعقة واحدة من زيت كبد سمك القد تحتوي على 1،360 وحدة دولية.

أفضل الطرق للمرأة لتحسين مستويات فيتامين “د” هي تتناول المكملات اليومية وتعديل نظامها الغذائي ليشمل الأطعمة الغنية بالفيتامين “د”. وتشمل الأطعمة الموصي بها التونة المعلبة والسلمون الطازج وسمك أبو سيف، بالإضافة إلى شرب العصائر الغنية بفيتامين “د”.

ولحسن الحظ، فإنَّ الأسماك الطازجة وفيرة في دبي ويمكن العثور عليها في أسواق السمك في جميرا وخور دبي. وتقوم معظم محلات السوبر ماركت أيضًا بتخزين مجموعة مختارة من المشروبات للمساعدة في تعزيز مستويات فيتامين “د” المستنفدة.

المصادر:

 

 

http://gulfnews.com/news/uae/health/70-80-of-pregnant-women-suffer-from-vitamin-d-deficiency-1.1995190

Sunlight Vitamin: How to get a sufficient amount of Vitamin D, without suffering skin damage.

This page is also available in: enEnglish (الإنجليزية)